الاثنين، سبتمبر 20، 2010

مكرم المنياوي

لن تطرب في حياتك مثلما ستطرب من عمك مكرم ، هو يمدح أعظم رسل الله محمد صلي الله عليه وسلم وبعدها يذهب للكنيسة فهو مسيحي ذلك الصوت الذي يشرخ الصدر حزنا ويدفع جسدك للرقص ولو كنت من بهوات اليومين دول لن تمانع ان تقتني سي دي لمكرم المنياوي الذي يعيش بقرية كفر بني أحمد والتي يغلب فيها الأقباط علي المسلمين عددا وعزوة وجاها ومالا .

عمك مكرم المنياوي يحكي ويقول "أريد ان ازرع الود والمحبة بين المسلم والمسيحي. اريد ان اجعلهم يشعرون انه ليس هناك فرق بين مسيحي ومسلم." وليتمكن المنياوي من احتراف فن انشاد المدائح سعي لدراسة الفلسفة الاسلامية وحفظ ايات من القران .

لا تستغرب من أن يحكي مكرم المنياوي لك قائلا " "احيانا ادخل الجامع... لاستريح الا ان خادم الجامع يرفض .. سألته لماذا؟.. قال لي أنت مسيحي قلت له اذن اكتبوا ممنوع دخول الاقباط."

ويقول عم مكرم ان المصريين يجب أن يتحدوا لمواجهة المشاكل الخارجية وان أي مشكلة بين المسلمين والمسيحيين سببها سوء الفهم. ويعلق عم مكرم في منزله لوحات تضم آيات من القرآن على نفس الجدار الموضوعة عليه صورة السيدة العذراء والسيد المسيح. وقال مكرم انه تعرض لانتقادات ولكنها " ولا تهزه ". وأضاف "تعرضت للهجوم من جميع الاطراف لكني مؤمن بما اقوم به . سأستمر في خطي لا شأن لي بأحد

بعد كده المفروض اقاطع عم مكرم المنياوي علشان مسيحي والنبي يا اخوانا دا كلام

اسمعوا عمكوا مكرم